new

News


البحرين: إيقاف الجريدة المستقلة الوحيدة في البلاد

2017-06-06

بتاريخ 04 يونيو/حزيران 2017، قررت هيئة شئون الإعلام وقف إصدار وتداول جريدة الوسط حتى إشعار آخر، لمخالفتها زعماً القانون وتكرار نشر وبث ما يثير الفرقة بالمجتمع ويؤثر على علاقات مملكة البحرين بالدول الأخرى. أن الإيقاف يتعلق بمقالة تم نشرها بتاريخ 04 يونيو/حزيران 2017 والتي تم اتهامها بإنها تسيء بمضمونها لإحدى الدول العربية.

وتنشر الجريدة تقاريراً عن مختلف القضايا بما في ذلك الاحتجاجات وأحداث حقوق الإنسان، وهي معروفة بعملها الصحفي المتوازن. ويُعد تعليقها انتهاكاً صارخاً للحق في حرية التعبير وحرية الصحافة.

أن هيئة شئون الإعلام، التي تملك صلاحية وزارة، كانت قد أوقفت جريدة "الوسط" بتاريخ 06 أغسطس/آب 2015 لمدة خمسة أيام حتى تم اجبارها من قبل السلطات على توقيع نعهدٍ. انظر:

http://www.gc4hr.org/news/view/1064

لقد استهدفت السلطات سابقاً جريدة الوسط في محاولةٍ للحد من حرية الصحافة، بما في ذلك رفع قضايا التشهير ضد رئيس التحرير منصور الجمري في عامي 2014 و 2015. كما تم تعليقها لفترة وجيزة في عام 2011، وكان ثلاثة من محرريها قد تمت محاكمتهم وأجبروا على ترك وظائفهم في الجريدة.
 
يحث مركز الخليج لحقوق الإنسان السلطات في البحرين على:

1. إلغاء إيقاف جريدة الوسط فوراً ودون قيدٍ أو شرط؛
2. التأكد من أن الصحفيين والعاملين في وسائل الإعلام وجميع المدافعين عن حقوق الإنسان في البحرين قادرون على تنفيذ أنشطتهم المشروعة في مجال حقوق الإنسان دون خوف من الانتقام وخالية من جميع القيود بما في ذلك المضايقات القضائية.